أهلا وسهلا بك يا زائر في منتديات انوار الاسلام
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دَمْــعُ اَلسَّحَر . . . { دُعَــــــاءْ }

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امير الاسلام
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2761
العمر : 22
العمل/الترفيه : طالب اعدادي
تاريخ التسجيل : 27/06/2008

مُساهمةموضوع: دَمْــعُ اَلسَّحَر . . . { دُعَــــــاءْ }   الأحد أكتوبر 19, 2008 12:47 pm

{ في الليل
يخلو كل عاشق بمعشوقه
، ويطوف خيال كل محب بأطياف
الذكريات

وتتلاقى كل نفس مع ما يحركها من أمنيات سواء في الواقع أو في
الأحلام

بينما الناس كذلك ينفرد منهم أناس
، تسمو نفوسهم عن كل
دنية

وتطمح بالفوز العظيم
، فيناجون أفضل محبوب
،
ويسألون أعظم مرغوب

إنهم المؤمنون

جعلوا لياليهم لقاءات خفية
،
يحفها الإجلال والتعظيم
، لأنهم إنما يناجون ربهم
، وما


أسعدهم حين يجدون راحتهم في هذه المناجاة
، بل ويجدون سعادتهم الحقيقة
فيها

فتذوب كل مشاعرهم مع كل كلمة يقولونها
، وتنطق كل خلجاتهم إننا يارب
عبيدك

إننا يارب نحبك
، إننا يارب نرجوك

فتلتحم
أجسادهم مع كلماتهم في أجمل قصة حب عرفتها البشرية

ألا وهي حب البشر لرب
العالمين

فإذا نظرت في وجوههم لم تدرك
..... أتدمع عيونهم ، أم تسبح في
دمع السحر ؟!



دَمْعُ
السَّحَرْ


في ذكر ومناجاة رب
البشر



،


بسم الله الرحمن الرحيم



سبحانك يا عليُّ يا عظيم ، يا بارئ يا رحيم ، يا عزيز ياجبار ،
سبحان من سبحت له السموات بأكنافها

وسبحان من سبحت له البحار بأمواجها
وسبحان من سبحت له الجبال بأصدائها

وسبحان من سبحت له الحيتان بلغاتها
وسبحان من سبحت له النجوم في السماء بابراجها

وسبحان من سبحت له الاشجار
بأصولها وثمارها وسبحان من سبحت له السموات السبع

والارضون السبع ومن فيهن
ومن عليهن

سبحان من سبح له كل شيء من مخلوقاته ، تباركت وتعاليت
سبحانك

سبحانك يا حي يا قيوم يا عليم يا حليم سبحانك لا اله الا انت وحدك لا
شريك لك

تحيي وتميت وأنت حي لا تموت ، بيدك الخير وأنت على كل شيء قدير
.

الهي .. أنا الذي كلما طال عمري زادت ذنوبي

أنا الذي كلما
هممت بترك خطيئه عرضت لي أخرى

واذنوباه خطيئه لم تُبل وصاحبها في طلب
أخرى

واذنوباه ان كانت لي النار مقيلاً ومأوى

واذنوباه ان كانت
المقامع لرأسي تُهيأ

يارب .. وعزتك ما اردت بمعصيتك مخالفتك ، ولا عصيتك اذ
عصيتك ، وأنا بجلالك جاهل

ولا لعقوبتك معترض ولا لنظرك مستخف ولكن سولت لي
نفسي وأعانني على ذلك شقوتي

وغرني سترك المرخي علي ، فعصيتك بجهلي وخالفتك
بفعلي

فمن عذابك الان من يستنقذني ؟

وبحبل من اعتصم ان قطعت حبلك عني
؟

واسوأتاه من الوقوف بين يديك غداً اذا قيل للمخفين جوزوا وقيل للمثقلين
حطوا

أمع المخفين اجوز ، أم مع المثقلين أحط ؟

ويلي كلما كبر سني
كثرت ذنوبي

ويلي كلما طال عمري كثرت معاصيَ

فإلى متى أتوب ؟ وإلى متى
أعود ؟

أما آن لي أن استحي من ربي

الهي .. أنا الفقير في غناي
فكيف لا أكون فقيراً في فقري ؟ وأنا الجهول في علمي

فكيف لا أكون جهولا في
جهلي ؟

الهي .. مني ما يليق بلؤمي ومنك ما يليق بكرمك ، ان ظهرت
المحاسن مني فبفضلك ولك المنة علي َ

وان ظهرت المساوئ مني فبعدلك ولك الحجة
عليَ

الهي .. ما الطفك بي مع جهلي وما ارحمك بي مع قبيح فعلي وما
اقربك مني وما ابعدني عنك

وما ارأفك بي فما الذي يحجبني عنك
؟

الهي .. عميت عين لا تراك عليها رقيبا وخسرت صفقة عبد لم تجعل له
من حبك نصيبا

الهي .. هذا ذلي ظاهراً بين يديك وهذا حالي لا يخفى
عليك منك اطلب الوصول

وبك استدل عليك فأهدني بنورك إليك واقمني بصدق
العبودية بين يديك

الهي .. بك استنصر فانصرني وعليك اتوكل فلا تكلني
واليك اسأل فلا تحرمني

وفي فضلك ارغب فلا تخيبني ولجنابك انتسب فلا
تبعدني

وببابك اقف فلا تطردني

الهي .. يا من لوجهه علت الوجوه
بيض وجهي بالنظر اليك واملأ قلبي من المحبة لك

وأجرني من ذلك التوبيخ غداً
عندك ، فقد آن لي الحياء منك وحان لي الرجوع عن الاعراض عنك

الهي ..
لولا حلمك لم يسعني اجلي ، ولولا عفوك لم ينبسط فيما عندك املي

اللهم طهر
قلبي من النفاق وعملي من الرياء ولساني من الكذب وعيني من الخيانه

فإنك
تعلم خائنة الاعين وما تخفي الصدور

الهي .. اليك قطع العابدون دُجى
الليالي يستبقون إلى رحمتك

وفضل مغفرتك فبك يا الهي اسألك لا بغيرك أن
تجعلني في أول زمرة السابقين

وأن ترفعني في عليين وفي درجة المقربين وأن
تلحقني بعبادك الصالحين

فأنت أرحم الرحماء وأعظم العظماء وأكرم الكرماء يا
كريم

الهي .. ما قدر طاعتي أن تقابل بها نعمك ؟ وما قدر ذنوبي أن
يقابل بها كرمك؟

والله اني لأرجو أن تكون ذنوبنا في كرمك أقل من طاعتنا في
نعمك

الهي ..

ماذا وَجَدَ مَنْ فَقَدَكَ؟

وَماذا
فَقَدَ مَنْ وَجَدَكَ؟؟

لقد خاب من رَضِيَ دُونَك بَدلاً..

ولقد
خَسِرَ من بَغىَ عَنكَ حِولاً..

الهي ..

حُكمُكَ
النَّافِذُ..

وَمشيئَتُك القاهِرةُ..

لم يَترُكَا لِذِي مَقالٍ
مقالا!!

ولا لذي حالٍ حالا!!

الهي ..

سَمِعَ العابِدون
بجزيلِ ثوابِكَ فَخَشَعُوا..

وسَمِعَ الزَّاهِدونَ بِسعَةِ رَحمَتِك
فَقَنَعُوا..

وسَمِعَ المُولُّونَ عن القَصدِ بجُودِكَ
فَرجَعُوا..

وسَمِعَ المجرمُون بِسِعَةِ غُفرانِكَ
فَطَمِعُوا..

وسَمِعَ المؤمنُونَ بِكَرَمِ عَفوِكَ
فَرَغبُوا..

الهي ..

إنَّ مَن تَعرَّفَ بِكَ غَيرَ
مخذُولٍ..

ومَن أَقبَلتَ عَليهِ غَيرَ ممَلُولٍ..

وإنَّ مَن اعْتَصمَ
بكَ لَمُستجير..

وقد لُذتُ بكَ يا إلهي

فلا تُخيِّب ظَنِّي مِن
رَحمَتِك

ولا تَحْجِبني عَن رأفتِكَ..

الهي ..

إِنَّكَ
تَعلَمُ أَني على إِساءَتي..

وَظُلمي وإِسرافي على نَفسِي..

لم
أَجعَل لَكَ وَلَداً وَلا شَرِيكاً..

وَلا نِدًّا ولا كُفواً..

فإنْ
تُعذِّب فَعدْل..

وإِنْ تَعفو فإنَّكَ أنتَ العَزيزُ
الحَكيمُ..

الهي ..

أُحِبُّ طاعتَك وإِنْ قَصِرتُ
عنها..

وَأكرَهُ مَعصِيَتَكَ وإِنْ رَكِبْتها..

فَتفَضَّل عَليَّ
بالجنَّة وإنْ لم أَكُنْ أهلٌ لها..

وَخَلِّصني مِنَ النَّارِ وإنْ
استَوْجَبْتها..

الهي ..

لَو وصَلَت ذُنوبي إلى السَّماءِ
وخرقَتِ النُّجومَ..

أَو بَلَغَت أَسفَلَ الثَّرى..

ما رَدَّني
اليَأسُ عَنْ تَوَقُّعِ غُفرانِكَ..

وَلا صَرَفَني القُنوطُ عَنْ ابْتِغاءِ
رِضوانِكَ..

الهي .. أَجِرْنِي مِنْ أَلِيمِ غَضَبِكَ وَعَظِيمِ
سَخَطِكَ، يا حَنَّانُ يا مَنَّانُ،

يا رَحِيمُ يا رَحْمنُ، يا جَبَّارُ يا
قَهَّارُ، يا غَفَّارُ يا سَتَّارُ، نَجِّنِي بِرَحْمَتِكَ مِنْ عَذابِ
النَّارِ،

وَفَضِيحَةِ الْعارِ، إذَا امْتازَ الأَخْيارُ مِنَ الأَشْرارِ،
وَحالَتِ الأَحْوالُ،

وَهالَتِ الأَهْوالُ وَقَرُبَ الْمُحْسِنُونَ،
وَبَعُدَ الْمُسِيؤُنَ، وَوُفِّيَتْ كُلُّ نَفْس ما كَسَبَتْ وَهُمْ لا
يُظْلَمُون

سُبْحانَكَ ما أَضْيَقَ الطُّرُقَ عَلى مَنْ لَمْ تَكُنْ
دَلِيلَهُ

وَما أَوْضَحَ الْحَقَّ عِنْدَ مَنْ هَدَيْتَهُ
سَبِيلَه

إلهِي فاسْلُكْ بِنا سُبُلَ الْوُصُولِ إلَيْكَ، وَسَيِّرْنا فِي
أَقْرَبِ الطُّرُقِ لِلْوُفُودِ عَلَيْكَ قَرِّبْ

عَلَيْنَا الْبَعِيدَ،
وَسَهِّلَ عَلَيْنَا الْعَسِيرَ الشَّدِيدَ، وَأَلْحِقْنا بِعِبادِكَ الَّذِينَ
هُمْ بِالْبِدارِ إلَيْكَ يُسارِعُونَ

وَبابَكَ عَلَى الدَّوامِ
يَطْرُقُونَ، وَإيَّاكَ فِي اللَّيْلِ وَالنَّهارِ يَعْبُدُونَ، وَهُمْ مِنْ
هَيْبَتِكَ مُشْفِقُونَ

الَّذِينَ صَفَّيْتَ لَهُمُ الْمَشارِبَ،
وَبَلَّغْتَهُمُ الرَّغآئِبَ، وَأَنْجَحْتَ لَهُمُ الْمَطالِبَ، وَقَضَيْتَ لَهُمْ
مِنْ

فَضْلِكَ الْمَآرِبَ، وَمَلأْتَ لَهُمْ ضَمآئِرَهُمْ مِنْ حُبِّكَ
وَرَوَّيْتَهُمْ مِنْ صافِي شِرْبِكَ، فَبِكَ إلى

لَذِيذِ مُناجاتِكَ
وَصَلُوا، وَمِنْكَ أَقْصى مَقاصِدِهِمْ حَصَّلُوا، فَيا مَنْ هُوَ عَلَى
الْمُقْبِلِينَ عَلَيْهِ

مُقْبِلٌ، وَبِالْعَطْفِ عَلَيْهِمْ عآئِدٌ
مُفْضِلٌ، وَبِالْغافِلِينَ عَنْ ذِكْرِهِ رَحِيمٌ رَؤُوفٌ، وَبِجَذْبِهمْ إلى


بابِهِ وَدُودٌ عَطُوفٌ، أَسْأَلُكَ أَنْ تَجْعَلَنِي مِنْ أَوْفَرِهِمْ
مِنْكَ حَظّاً، وَأَعْلاهُمْ عِنْدَكَ مَنْزِلاً،

وَأَجْزَلِهِـمْ مِنْ
وُدِّكَ قِسَمـاً، وَأَفْضَلِهِمْ فِي مَعْرِفَتِكَ نَصِيباً، فَقَدِ انْقطَعَتْ
إلَيْكَ هِمَّتِي،

وَانْصَرَفَتْ نَحْوَكَ رَغْبَتِي، فَأَنْتَ لاَ
غَيْرُكَ مُرادِي، وَلَكَ لا لِسِواكَ سَهَرِي وَسُهادِي،

وَلِقاؤُكَ
قُرَّةُ عَيْني، وَوَصْلُكَ مُنى نَفْسِي، وَإلَيْكَ شَوْقِي، وَفِي مَحَبَّتِكَ
وَلَهِي، وَإلى هَواكَ

صَبابَتِي، وَرِضاكَ بُغْيَتي، وَرُؤْيَتُكَ حاجَتِي،
وَجِوارُكَ طَلَبِي، وَقُرْبُكَ غايَةُ سُؤْلِي، وَفِي

مُنَاجَاتِكَ رَوْحِي
وَراحَتِي، وَعِنْدَكَ دَوآءُ عِلَّتِي، وَشِفآءُ غُلَّتِي، وَبَرْدُ لَوْعَتِي،
وَكَشْفُ

كُرْبَتِي. فَكُنْ أَنِيْسِي فِي وَحْشَتِي، وَمُقِيلَ عَثْرَتِي،
وَغافِرَ زَلَّتِي، وَقابِلَ تَوْبَتِي، وَمُجِيبَ

دَعْوَتِي، وَوَلِيَّ
عِصْمَتِي، وَمُغْنِيَ فاقَتِي، وَلا تَقْطَعْنِي عَنْكَ، وَلا تُبْعِدْنِي مِنْكَ
يا نَعِيمِي

وَجَنَّتِي، وَيا دُنْيايَ وَآخِرَتِي، يا أَرْحَمَ
الرَّاحِمِينَ

يتبع

_________________




امير الاسلام
abdullah_bdrn@hotmail.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://anwarislam.mam9.com
امير الاسلام
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2761
العمر : 22
العمل/الترفيه : طالب اعدادي
تاريخ التسجيل : 27/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: دَمْــعُ اَلسَّحَر . . . { دُعَــــــاءْ }   الأحد أكتوبر 19, 2008 12:47 pm



لا اله الا انت سبحانك انى كنت من الظالمين

رب أنى ظلمت نفسى فاغفر
لى,انه لا يغفر الذنوب الا انت

رب أنى ظلمت نفسى و الا تغفر لى و ترحمنى
لأكونن من الخاسرين

رب لا تذرنى فردا و أنت خير الوارثين

اللهم
أجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه

ربنا لا تجعلنا فتنة للذين
كفروا و اغفر لنا ربنا انك أنت العزيز الحكيم

اللهم آتنا فى الدنيا حسنة و
فى الاخرة حسنة و قنا عذاب النار

اللهم أغفر لوالدى و ارحمهما كما ربيانى
صغيرا

ربنا لا تؤاخذنا ان نسينا أو أخطأنا,ربنا و لا تحمل علينا اصرا
كما حملته على الذين من قبلنا

ربنا و لا تحملنا ما لا طاقة لنا به,و
أعف عنا و أغفر لنا و أرحمنا,أنت مولانا فانصرنا على القوم
الكافرين

ربنا اغفر لنا ذنوبنا و كفر عنا سيئاتنا و توفنا مع
الأبرار

ربنا و آتنا ما وعدتنا على رسلك و لا تخزنا يوم القيامة انك
لا تخلف الميعاد

ربنا اغفر لنا ذنوبنا و اسرافنا فى أمرنا و ثبت
أقدامنا و انصرنا على القوم الكافرين

ربنا آتنا ثواب الدنيا و حسن
ثواب الآخرة

ربنا اغفر لنا و لاخواننا الذين سبقونا بالايمان,ولا
تجعل فى قلوبنا غلا للذين آمنوا, ربنا انك رؤوف رحيم

ربنا أفرغ علينا
صبرا و توفنا مسلمين , و ألحقنا بالصالحين

ربنا أفرغ علينا صبرا وثبت
أقدامنا و انصرنا على القوم الكافرين

ربنا هب لنا من أزواجنا و
ذرياتنا قرة أعين و أجعلنا للمتقين اماما

رب اجعلنى مقيم الصلاة و من ذريتى
ربنا و تقبل دعائنا

ربنا اغفر لى و لوالدى و للمؤمنين يوم يقوم
الحساب

ربنا لا تزغ قلوبنا بعد اذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة أنك
أنت الوهاب

ربنا انك جامع الناس ليوم لا ريب فيه ان الله لا يخلف
الميعاد

رب أوزعنى أن أشكر نعمتك التى أنعمت على و على والدى

وأن
أعمل صالحا ترضاه , و أصلح لى فى ذريتى انى تبت اليك و انى من المسلمين

رب
أنزلنى منازل النبيين و الصديقين و الشهداء و الصالحين , و حسن أولئك رفيقا


رب أدخلنى مدخل صدق و أخرجنى مخرج صدق , و اجعل لى من لدنك سلطانا
نصيرا

اللهم حبب الينا الايمان و زينه فى قلوبنا , و كره الينا الكفر و
الفسوق و العصيان

و أجعلنا من الراشدين , و أجعلنا هداة مهتدين, غير ضالين
و لا مضلين

ربنا اصرف عنا عذاب جهنم ا ن عذابها كان غراما انها ساءت
مستقرا و مقاما

ربنا أصرف عنا السوء و الفحشاء و اجعلنا من عبادك
المخلصين

رب أشرح لى صدرى و يسر لى أمرى , و أحلل عقدة لسانى يفقهوا
قولى

اللهم انك عفو كريم تحب العفو فاعف عنا

اللهم
عافنا و اعف عنا فى الدنيا و الآخرة

اللهم اغفر لى و لوالدى, و
لأصحاب الحقوق على,و لمن لهم فضل على

و للمؤمنين و للمؤمنات والمسلمين و
المسلمات عدد خلقك و رضا نفسك و زنة عرشك و مداد كلماتك

اللهم أصلح لى دينى
الذى هو عصمة أمرى, و أصلح لى دنياى التى فيها معاشى

أصلح لى آخرتى التى
فيها معادى , و اجعل الحياة زيادة لى فى كل خير , و اجعل الموت راحة لى من كل
شر

اللهم فرج همنا , و نفس كربنا , و أقض عنا ديننا , و اشف مرضانا , و ارحم
موتانا , و اهلك اعدائنا

اللهم اجعلنا يا مولانا من عتقائك من النار و من
المقبولين و من ورثة جنة النعيم

ربنا تقبل منا صلاتنا و قيامنا و ركوعنا و
سجودنا و دعاءنا و صالح اعمالنا و اجزنا عنه خير

الجزاء ,اللهم اجزنا جزاء
الصابرين المحسنين

اللهم باعد بينى و بين خطاياى كما باعدت بين
المشرق و المغرب

اللهم نقنى من خطاياى كما ينقى الثوب الأبيض من
الدنس

اللهم أغسلنى من خطاياى بالماء و الثلج و البرد

يا حى يا قيوم
برحمتك أستغيث أصلح لى شأنى كله , و لا تكلنى الى نفسى طرفة عين أو أقل
منها

أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفى مرضى المسلمين و يشفينى


اللهم لا شفاء الا شفاؤك , اللهم انا نسألك شفاء لا يغادر سقما ,
اذهب البأس رب الناس

اللهم انا نعوذ بك من عضال الداء و شماتة
الأعداء و خيبة الرجاء

اللهم أكلأنا بعنايتك و رعايتك , و أدخلنا فى
ستورك الحصينة و كفالتك الأمينة

اللهم أرحمنا فأنت بنا راحم , و لا
تعذبنا فأنت علينا قادر و الطف بنا يا مولانا

اللهم ارفع مقتك و
غضبك عنا , الهم قنا و اصرف عنا شر ما قضيت

اللهم لا تؤاخذنا بما
فعل السفهاء منا , اللهم لا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك و لا
يرحمنا




{ اللهم صلِ وسلم على
حبيبنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

_________________




امير الاسلام
abdullah_bdrn@hotmail.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://anwarislam.mam9.com
 
دَمْــعُ اَلسَّحَر . . . { دُعَــــــاءْ }
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات انوار الاسلام :: الاقسام الاسلامية :: المنتدى الاسلامي العام-
انتقل الى: